مُدوّنة مدى العقل


” روابطي “

” ‎كُنّاشة آماد “

” المُدوّنة الصّينية “

” ما سلف “



بحث

" الواقفون على أرضي "


SPEEDCOUNTER.NET - Kostenloser Counter!

!你好,欢迎回来了

22 يونيو, 2012 كتبته مدى العقل

بعد غياب استمر قُرابة السنتين إلا بضعة شهور عن عالم الكتابة والتدوين, والتعليق على كل شاردة وواردة, والتأمل في الأحداث ومآلاتها, ها أنا أعود لمدونتي بملامح جديدة علّها تُكفّر ما سلف من غياب, أعود لأحضان الكتابة بعد أن تزوجت, وتغربت مع زوجي إلى بلاد الصين.

أعيش في مدينة guangzhou / 广州 حيث الجو مُفعم بالرطوبة, كثير التّقلُّب, ومزيجٌ من النّاس جاؤوا من كل حدبٍ  وصوب, في الصين؛ حيثُ القليل من الناس يسترق النظر إليك خِلسة, والكثير منهم يُحدّق بكَ مُباشرة, مُتفحصاً كل تفاصيلك.
للحديث بقية »

التصنيف: الصين, المُدوّنة | 2 أحاديث »

الهجرة النبوية لحفظ مبدأ الحرية .

21 ديسمبر, 2010 كتبته مدى العقل

اعتاد النّاس على أن تكون رأس السنة الهجرية الجديدة مُناسبة للاحتفال الديني والتهنئة الإيمانية والتواصي الوَعَظي بتجديد التوبة وتنقية جديد الصحائف من المعاصي والذنوب , فيما يستفتي آخرون عن حكُم الاحتفال فيه وتمييزه عن بقية الأيام , ويتناسى الكثير بأنّ رأس السنة المُوثِّقة لهجرة الرسولصلى الله عليه وسلمهي مناسبة إسلامية عقدية عُظمى لتوحيد الله تعالى وإفرادهِ بصنوف العبودية , وطاعته المُطلقة والخوف منه وحده , ورجاء ما عنده .. والتوكّل عليه وبذل الغالي والنفيس من الأسباب في سبيله , وإشهارٌ للرفض القاطع في وجه الظلم والجبروت والطغيان .

للحديث بقية »

التصنيف: الإسلام اليوم, فكر, مقالة | 11 أحاديث »

” تقبُّل الرأي الآخر ” .. من أساطير المُعاصرين !

14 أكتوبر, 2010 كتبته مدى العقل

.

من الطبيعي أن تكُون زيادة نقاط الاتفاق سبباً لزيادة القبول والتقارب النفسي بين البشر , فيما تكُون الاختلافات بعكسها , غير أنهُ ليس كل اختلاف يؤدي بالضرورة إلى النفور بين المُختلفين , فبعض الاختلافات تكون تكاملية فتخلق توازناً ينتهي بالاستقرار البيئي .. وبعضها ما يكون لدى حامليها من سعة الأفق ورحابة الصدر ورصانة الفكر وثبات جذوره ما يمدُّه بمساحة من التفهّم والتقبُّل لوجُود غيره من الرؤى والأفكار وإن اختلفت معها ..
للحديث بقية »

التصنيف: فكر, مقالة | 4 أحاديث »

الوقوف عند محطة ” اللا جدوى ”

4 سبتمبر, 2010 كتبته مدى العقل

الاختناق بشعور اللا جدوى يقف أمام ما نزاوله من أعمال وفروض يومية بمثابة “التحويلة المرورية” التي تنفذ بالمركبات من أمكنة العمل والحفريات إلى طريق آخرى أكثر أمناً وإن زادت عليها الشُّقة .

ننهمك أحياناً في بعض الأعمال وننساق وراء حزمة من الاهتمامات مُتأولين جودة غرسها وخيرة مآلها , غير أننا نلتفت بعد المُضي لنجد بأنه ليسَ لما رسمناه من آمال ظلالاً تخُطها على أرض الواقع , ولا نسمع لهتافاتنا أي صدىً يتردد في مُحيطنا , فنختنق بشعوراللا جدوى” حيال كل ما نقوم به وما نبذل في سبيله من جهود ونستهلك لأجله الكثير من أيام أعمارنا القصيرة , الوصول إلى محطة هذا الشعور إما يجعل المرء يضرب صفحاً عن الانشغال بأي شيء تعويضاً لما أهدره من أوقات في سبيل عمل لا جدوى منه , فينشغل باللا شيء أو التسلية وعزاء النفس بالحديث عن تجربة غير ناجحة تَُاف لرصيد خبرته , أو تكون وسيلة لنقله إلى مرحلة أخرى من الأعمال أكثر تطوراً ونفعاً بعد أن نهلَ علماً من حوض التجربة .

الوصف: http://malaqele.com/wp-includes/js/tinymce/plugins/wordpress/img/trans.gif للحديث بقية »

التصنيف: غير مصنف | 241 أحاديث »

” إذا ضربتَ فـ أوجع ! “

9 أغسطس, 2010 كتبته مدى العقل

كان جدي – رحمه الله - حكيماً بما يكفي لأن يُردد تلك الحكمة لفظاً ويُمارسها سلوكاً .. فيعيشها واقعاً ، بعيداً عن الترجمة الحرفية لها ومدلولاتها التربوية ، وبغض النظر عن مُسببات الضرب وكيفيته وآثاره ، إلا أنه ينبغي على الإنسان إن اختار الضرب خياراً واتخذه قراراً أن يُمسكه بقوة ويتقنه .. فـ يُوجع ! *

الوصف: http://malaqele.com/wp-includes/js/tinymce/plugins/wordpress/img/trans.gifكثيرٌ من قراراتنا في هذه الحياة نتخذها بعد عميق تروٍ وطويل تفكير ، واستخارة واستشارة ، إلا أننا قد نُخفق في التطبيق ونتذبذب بين الشدة واللين فنشذ عن جادة القرار ، فتصير المحصلة مغايرة تماماً لما هو مأمولٌ ومُتوقع ، فنعُود بالحسرة والضيق ، ونُعيد اللوم على ضعف التخطيط وقلّة الحكمة والبُعد عن الصواب .

للحديث بقية »

التصنيف: مقالة | 1,159 أحاديث »

سُنن الأولين .. والاستهزاء !

28 يونيو, 2010 كتبته مدى العقل

.

سنّ الله تعالى التدافع بين الحق والباطل ، وجعلها سنة ماضية إلى أن يَرِث الأرض ومن عليها ..
وقد امتُحِن الأنبياء والرسل أشدّ الامتحان في سبيل إيصال رسالتهم الإلهية إلى البشر ودعوتهم إلى التوحيد الخالص , وقد عَمَدَ المُكذبين المُنكرين للحق –
الذي استيقنته أنفسهم – إلى مُقابلة دعوة رسلهم وأنبيائهم بالاستهزاء بها تارة والسخرية بهم تارةً أخرى ؛ بكافة السبل والطرائق التي تُمكنهم منها وتوصلهم إلى غايتها عقولهم المنحرفة , والاستخفاف الانتقاص منها ومن حامليها ؛ رغبة منهم في دحض الحق البيّن والقول الليّن , والحجج الواضحة والردود الداحضة والمعجزات الباهرة , لأنه ما من مجال لمقابلة التوحيد الفطري و الانعتاق من العبودية الوثنية أو البشرية إلى عبادة رب الأرباب ببراثن الكفر ومتاهات الشرك وأغلال الظلم والطغيان ؛ فكان الاستهزاء هو المنفذ الوحيد والمُخلّص الفريد للنفاذ بأساطير الأولين من مواجهة الأديان الإلهية الجديدة الصادقة , ولتشتيت الناس وصرفهم عن الحق الذي تألفه النفوس الطاهرة والفطر السليمة بتشويه ظاهره عن طريق اختلاق الأكاذيب أو إضحاك الناس زوراً ! لما للسخرية من تأثير سلبي يُخفف عليهم من مُجابهة ما لا طاقة لهم به , ولعلمهم بنفور الناس من كل ما كان محطاً للسخرية والهمز واللمز ما لم يَصِل إلى عقولهم وقلوبهم غضاً طرياً كما جاء دون أي ملوثات تُعيق أو تُعرقل خُطاه إليهم ..

للحديث بقية »

التصنيف: فكر, مقالة | 6,720 أحاديث »

الغرب والإسلام .. وصناعة الكراهية !

27 مايو, 2010 كتبته مدى العقل

يُحاول الغرب دائماً التشبُّث بأحداث الحاديَ عشر من سبتمبر ليجعل منها شمّاعة لكُل أعماله الإرهابية والعُدوانية المُتطرفة ضد كل مالهُ صلة بالإسلام والمسلمين , ولعل الناظر لما يحصُل على الساحة يجد بأنّها أفعال تنم عن حقد دفين مُتأصّل ورغبة عارمة في القضاء على كل مالهُ صلة بروح هذا الدين , وأنّ الأمر أوسع من أن يكون ردّة فعل لعُدوان ظالم كما يُصوره لنا الأمريكان ومن حذا حذوهم , وأن يُبرّر الغرب أفعال بتبريرات واهية ليست مُشكلة مُقارنة بمن يُصدّق من بني جلدتنا ويتمادى إلى الدّفاع المُغفّل وتنميق النوايا والغايات .

الوصف: http://malaqele.com/wp-includes/js/tinymce/plugins/wordpress/img/trans.gif للحديث بقية »

التصنيف: مُتابعة, هم وسياسة | 5,489 أحاديث »

“فتح مكة” .. رداً على الحملات العالمية لرسم الرسول ! – صلى الله عليه وسلم -

22 مايو, 2010 كتبته مدى العقل

لمْ أكُن بحاجة إلى تصريح من أهبل مثل “بوش” يخبرني فيه بأنّ الحرب على العراق ما هيَ إلا حلقة ضمن سلسلة الحروب الصليبية على الإسلام والمُسلمين حتى أعلم ذلك , كمَا أنّ كُل العمليات والدعوات للإستهزاء بالمسلمين وبرسولهم – صلى الله عليه وسلم – لم تكُن لتفضح خُبثاً ولا تزيد يقيناً .. فـ عبدٌ يُخبره ربه ويقول لهُ ( وَلَن تَرْضَى عَنكَ الْيَهُودُ وَلاَ النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ ) ليسَ مُحتاجاً إلى أدلة وقرائن تُثبت لهُ هذا الأمر , أو تزيد من يقينه .. فهذه الآية وغيرها كافية لترسيخ هذه المعلُومة في ذهنه وملئ شرايين قلبه تصديقاً بها وإيماناً , وأنّ دعوات كل دُعاة الإسلام الناعِم مُجتمعة ومليون شهادة دكتوراة يحضرها عمرو خالد وغيره عن (التعايش مع الآخر) لن تهزّ من هذه القناعة شعرة واحدة !

الوصف: http://malaqele.com/wp-includes/js/tinymce/plugins/wordpress/img/trans.gif للحديث بقية »

التصنيف: مُتابعة | 6,653 أحاديث »

مُواطن في عالمين !

10 مايو, 2010 كتبته مدى العقل

الإنسان مواطن في عالمين ” هكذا يُعرّف بعض الفلاسفة الإنسان .. وذلك لاتصالهِ بعالم الروح وعالم المادة في آنٍ واحدة , لأنهُ مخلوق مركّب من جسد وروح , شهوة وعقل , مشاعر وأفكار .. هوَ كيان يعيش في عالم السماء وعالم الأرض , وهذا هو الوصف الدقيق لـ ” حمُود ” الإنسان الذي يعيش مُشتتاً بين سماء مُثله وقيمه ومبادئه , وبينَ أرض الواقع المؤلم ومرارة الحاجة , ومرض الضنى .. والهوان على البشر .

يُصارع تزاحم الأرقام على فواتيرِ العلاج , ويتذوّق حنظلة قِصَر ذات اليد ومهانة النظر إلى أيدي الأغنياء .. للحديث بقية »

التصنيف: قصة قصيرة, مجلة حياة | 5,810 أحاديث »

” دورة تدريبية نبوية .. على تُراب يثرب ! “

17 أبريل, 2010 كتبته مدى العقل

.

الشريعة لا تُصادم الفطرة التي فطرَ الله النّاس عليها , ولا تنحر الحاجة البشرية الطبيعية في الانتماء إلى جماعة تحفّ بهم روابط الدم والتراب والتاريخ , بل إنّها تُقرها وتُهذّبها بتعاليم الدّين , وتُطوّعها لخدمته . فقد كان الرسول – صلى الله عليه وسلم – يُثني على كل قبيلةٍ بما فيها من محاسن الأخلاق وكمائل الشيم , ويُمايز بينها بالأفعال والأدوار وما تقدمه للدفاع عن الدين ؛ لعلمه بتمسك العرب بقبائلهم أولاً , ووعيه بفائدة تحلُّق الناس حول القبيلة وما لهُ من أثر في الاستقرار والتماسك والتلاحم , والتعاون على البر في داخل القبيلة , والتقوى خارجها حين تُهَذَّب بتعاليم القرآن الكريم وبأسس السنة الشريفة .
فالإسلام لم يقضِ على روح الانتماء للقبيلة أو يستبدله بالانتماء للدين وإنما عمل على ترتيب الأولويات , وتهذيب النفوس والقضاء على العصبية المُفضية إلى الظلم , ورفع منسوب الانتماء للدين وجعله في غرة الانتماءات .
للحديث بقية »

التصنيف: الإسلام اليوم, فكر, مقالة | 6,501 أحاديث »

« المواضيع السالفة المواضيع اللاحقة »