مُدوّنة مدى العقل » أرشيف » أثواب المُغتربين.


” روابطي “

” ‎كُنّاشة آماد “

” المُدوّنة الصّينية “

” ما سلف “



بحث

" الواقفون على أرضي "


SPEEDCOUNTER.NET - Kostenloser Counter!

أثواب المُغتربين.

15 أكتوبر, 2012 كتبته مدى العقل

حينما يعيش الإنسان بعيداً عن أهله ومجتمعه والمعتاد من تفاصيل حياته,ثمّ يرتدي نفس ثوبه القديم, ويجتهد ليعيش ذات المواقف ويكرر ذات المشاهد, وتكتمل بقية أجزاء حياته على نفس الوتيرة؛ يخسر فائدة جديد التجارب, وحكمة تجربة الجديد, واطلاع واسع المجالات, ومكاسب مُختلف الطرق.. ويكسب راحة البال!, وأمان العادة, وسهولة المألوف.

حياة الإنسان قصيرة بقليل التجارب, وسطحية بخوض اليسير من معتادها, وتافهة بخلوها من المفيد.

الغربة فرصة لأن يغترب فيها الإنسان عن المُستهلك من المألوف, والعجز والإتكال, إلى الاعتماد على الذات, بعد البحث عنها, واستكشاف موهباتها, فرصة لأن يصنع لنفسه عالماً لا يرسم ملامحه غيره.

ولكنّ حصرها في التمرًّد المنبوذ, وارتداء أثواب الآخرين على غير هدى, خسارة للدين والدنيا, وحرقة لأفئدة تشتاق لمن باعدت بينهم وبين محبيهم المسافات, وخذلان لأكف تُرفع في ظلمة الليل, وألسنة تلهج بالدعاء لهم.

لابدّ أن يعي كل مُغترب بأنّ لكل بعد عن الوالدين فاتورة؛ لا يدفع قيمتها إلا النّجاح!.

التصنيف: الصين, شيء آخر | حديثٌ واحد »



حديثٌ واحد

  1. ريم حسن :

    كم كان مرهقاً أمر سداد تلك الفاتورة أختي مدى!!! والحمد لله أنه قد تم السداد أخيرا!!

الحديث لك..

مُلاحظة : الردود تُعبّر عن آراء أصحابها.