مُدوّنة مدى العقل » أرشيف » ماذا يخطر في بالك ؟


” روابطي “

” ‎كُنّاشة آماد “

” المُدوّنة الصّينية “

” ما سلف “



بحث

" الواقفون على أرضي "


SPEEDCOUNTER.NET - Kostenloser Counter!

ماذا يخطر في بالك ؟

15 أبريل, 2010 كتبته مدى العقل

.

 

“ماذا يخطر في بالك ؟” ..

هكذا يسأل صندوق الكتابة على حائط الفيس بوك , ويُلح علينا مراراً في السؤال , فلا يمل ولا يكل .

وما يخطر على البال كثير , وحصره وكشفه عسير .. منه المهم ومنه ما دون ذلك , وفي السؤال ما يُغري على الكتابة ويستفز على الحديث .. ولو أنّ المرء استجاب لكل ما يدعوه لفعل / قول شيء لـ أتى بما يكره , ولـ اقترف ما يندم عليه بعد أن ينفض يده منه , إذ أنّ التلقائية في التعامل والعفوية في الحديث من الفِعال التي تُورث الندامة ؛ لما يكتنفها من العجلة , وما يُخالطها من قلة التركيز , وضعف التقدير .

 وما يخطر على البال ؛ تعريفُ جُلّه من المُحال , وستره خيرٌ من هتكه , فلعقل المرء صولاتٌ وجولات , لا يملكُ لمسكها زمام , فليسَ لها قيد , ولا لهائمها صيد , ومن رحمة الباري – سُبحانه – أنْ عفا لنا عن بعيد الخطرات , وتجاوزَ عنّا عن عوالم الأخيلة , ونوادي النفس وأحاديثها .

 قد ترتسم على شفتيك ابتسامة , أو تكتنز في عينيك دمعة ؛ فيقتنصك أحدهم على حين غفلةٍ منك ,  فـ تُسأل هكذا سؤال من مُتطفلٍ سقيم , أو حبيب رحيم , فتكره أنْ تُفصح , وتُحاول أنْ تنفذ بخاطرتك عن تطفله / اطمئنانه .. فيُحيط بكَ بكثرة الأسئلة .. حتى تنتصر أو تستشهد !

 قد يجد البعض في سؤاله عن خطرات القلب وشوارد الذهن لمسة من حنان , وتعبيراً عن اهتمام , فيما قد يجد فيها غيره تطفلاً وإزعاجاً , والفطين هوَ من فرّق بين شاردٍ وشارد .

 

.. وماذا يخطر في بالك ؟

 

.

التصنيف: شيء آخر | 5,543 أحاديث »